القادري مدرب تونس في جولة أوروبية والهدف 4 لاعبين جدد
العربي الجديد -

جلال القادري مدرب منتخب تونس برفقة كادره المساعد (تشارلي تريباليو/فرانس برس)

يواصل الجهاز الفني للمنتخب التونسي استعداداته وتحركاته لضبط القائمة الموسعة لـ"نسور قرطاج" قبل المشاركة في بطولة كأس العالم لكرة القدم "قطر 2022"، التي ستنطلق بعد أقل من 100 يوم، في نسخة استثنائية على أراض عربية. 

وحصل "العربي الجديد" على معلومات حصرية، الجمعة، تؤكد أن المدير الفني للمنتخب التونسي جلال القادري سافر، يوم الأربعاء، إلى أوروبا لزيارة 3 بلدان هي تركيا وهولندا وسويسرا، بهدف متابعة أداء اللاعبين المحترفين في هذه الدوريات، ومراقبة بعض العناصر الجدد. 

وسيلتقي القادري مهاجم نادي عمرانيا سبورت التركي، عادل بالطيب، لأول مرة، وسيراقب مستوياته عن قرب تمهيدا لانضمامه إلى كتيبة "نسور قرطاج" خلال المعسكر المقبل، الذي سيبدأ منتصف الشهر القادم، ومن المتوقع أن يكون بالطيب اسما جديدا في قائمة تونس، بعد انتقاله هذا الصيف إلى الفريق التركي. 

وسيستغل القادري فرصة وجوده في تركيا للاطمئنان على الحالة الصحية لمحترف قاسم باشا، مرتضى بن وناس، الذي تعرض لإصابة تتطلب ابتعاده عن الملاعب 3 أسابيع، وفقا لما أكده النجم التونسي في تصريحات خص بها "العربي الجديد" الأربعاء. 

وخلال جولته الأوروبية، سيطلع القادري على وضعية المهاجم نصير بطبوط، لاعب نادي لوغانو السويسري، وهو الذي ينتظر بفارغ الصبر الانضمام إلى منتخب بلاده، بالإضافة إلى زميله في الفريق محمد الحاج محمود، وهو أحد الحلول المتاحة لتعويض فرجاني ساسي المصاب. 

وسيختتم المدير الفني التونسي زيارته إلى سويسرا بمقابلة لاعب إف سي بازل، سيف الله اللطيف، المرشح بقوة للانضمام إلى الفريق، بعدما كان، في شهر يونيو/ حزيران الماضي، مع المنتخب الأولمبي، من دون أن يشارك في أي مباراة، وسط مطالب جماهيرية بضمه إلى المنتخب الأول مستقبلا. 

ويسعى القادري إلى ضم 4 لاعبين جدد على الأقل، هم بالطيب والحاج محمود وبطبوط واللطيف، بالإضافة إلى متابعة أداء اللاعبين الحاليين مثل ثنائي الدوري الهولندي رامي كعيب وعمر الرقيق، وربما مفاجأة أخرى سيعلن عنها القادري مستقبلا، بعد نهاية جولته الأوروبية.



إقرأ المزيد