جيمي ديمون لـ CNBC: التضخم قد يدفع الاقتصاد الأميركي نحو الركود العام المقبل
سي أن بي سي عربية -

حذر جيمي ديمون رئيس بنك JPMorgan Chase من أن أميركا قد تتعرض إلى ركود اقتصادي العام المقبل بفعل التضخم.

وفي تصريحات لـ CNBC، قال ديمون إنه على الرغم أن الشركات والمستهلكين في وضع جيد حالياً، فإن ذلك لن يستمر طويلاً.

وأضاف: المستهلكون لديهم مدخرات فائضة بقيمة 1.5 تريليون دولار من برامج التحفيز المرتبطة بالجائحة، وينفقون بصورة أكبر بنحو 10% بالمقارنة بـ2021.

ومع ذلك أشار ديمون إلى أن التضخم يتسبب في تآكل كل شيء وأن مستوى تريليون ونصف دولار من المدخرات سوف ينفد بحلول منتصف العام المقبل.

وتابع: حينما تنظر إلى الأمام، فإن تلك الأشياء سوف تستنزف الاقتصاد وتتسبب في ركود اقتصادي معتدلاً أو حاد.

هذا ويتوقع ديمون وصول معدل الفائدة لدى الاحتياطي الفدرالي إلى 5%، مشيراً إلى أن ذلك المستوى من الفائدة لن يكون كافياً لكبح كباح التضخم.

كما تطرق الرئيس التنفيذي لـ JPMorgan Chase لأزمة الطاقة، مؤكداً أن العالم غير مستعد للتحول بعيداً عن النفط والغاز كمصدر مهيمن للوقود.

وأوضح أن الحرب الراهنة في أوروبا أظهرت أن الوقود الأحفوري لا يزال هو المكون الرئيسي للاقتصاد العالمي وسيبقى كذلك طوال المستقبل المنظور.

وواصل: إذا كان هناك درساً تعلمناه مما حدث في أوكرانيا فهو أننا بحاجة إلى طاقة آمنة وموثوقة ورخيصة، والتي يأتي 80% منها من النفط والغاز، وذلك الرقم سيكون مرتفعاً للغاية لمدة الـ10 و20 عاماً المقبلة.

العلامات


إقرأ المزيد